مرافق ومؤسـسات

منتديات الموسيقار فريد الأطرش وشقيقته أسمهان. ولو انه وجد الجلساء الناصحون الذين يدفعونه لفنه فقطلأثرى حياتنا الموسيقيه اضعاف ماأثراهادون الولوج في مشاريع هي ابعد ماتكون عن طبيعته وتكوينه النفسيفلم يكن من هواة جمع المال او لغة الأرقام والحسابات ,بعيدا عن لغة النوته واحظان العودجيبه مخروم وكرمه طال الجميعلقد كانت الصداقة في نظره هي لوجه الصداقهبيد انها كانت لدى البعض ممن يدعي صداقتهلوجه المصلحهوالمنافعاو حتى لمجرد التسليه وقضاء وقت معه في جو يشع بالمرح والفن والحياهوللأسف انه لم يستفد ماديا من هذا الملهى! ومتى كان يسعى للمال!

كازينو لبنان-77313

وسط الأزمات الإقتصادية رواد كازينو لبنان يزدادون 30%؟!

نظم مركز تموز للدراسة والتكوين في المواطنية ورشة عمل بعنوان عمر الحرمان: خريطة طريق للعبور الى التنمية المستدامة، بالاشتراك مع مركز عكار للدراسات والتنمية المستدامة، في فندق الصياد في بينو، وتستمر حتى يوم غد. حضر جلسة الإفتتاح النائب السابق نضال طعمة، رئيس اتحاد بلديات الجومة روني الحاج، الأمين العام للجميعة اللبنانية للانماء الريفي جان موسى، الأب نايف اسطفان وفاعليات ورؤساء بلديات ومخاتير. بعد النشيد الوطني وعرض وثائقي عن طبيعة عكار من اعداد مجموعة اكتشف عكار، تحدثت مديرة الجلسة الاولى امل الصانع واشارت الى ان مركز عكار للدراسات وسيلة ارشاد ومساعدة وتواصل وتوعية لتحقيق شراكة حقيقية مع كل الجهات داخل عكار وخارجها، من اجل التحول كليا الى مجتمع المعرفة ووضع عكار على الخارطة السياسية والتنموية والسياحية والبيئية. ثم القيت كلمات لكل من منسق عام مركز عكار مصطفى حلوة، رئيس مركز تموز الدكتور ادونيس عكرة والمسؤول الإقليمي لمؤسسة هانزل زايدل الإلمانية مندوب المؤسسة في لبنان طوني غريب. ثم عقدت الجلسة الأولى بعنوان العلاقة الجدلية بين التنمية والتربية على المواطنية، فيما تناولت الجلسة الثانية البنية الزراعية والثروة المائية في عكار كعنصر اول في العملية التنموية، اما الجلسة الثالثة والأخيرة فقد حملت عنوان في جدل البنية التربوية والتنمية البشرية المستدامة. افادت الوكالة الوطنية للاعلام في عكار، ان رقعة الحرائق التي كانت اشتعلت امس في غابات وادي جهنم في خراج بلدة حرار، قد توسعت واتت على مزيد من الاشجار الحرجية النادرة. وواجهت فرق المساهمة في اطفاء النيران صعوبات كبيرة نظرا لوعورة مسالك المنطقة وشدة الانحدارات وكثافة الدخان الذي غطى المنطقة، ما اثر بشكل سلبي على حركة المتطوعين. وناشد سكان المنازل القريبة من موقع الحريق في بلدتي حرار والقمامين الجيش ارسال طوافة عسكرية للمساهمة في اخماد الحريق خصوصا في المواقع التي لم يتمكن المتطوعون من بلوغها. اشارة الى ان مجموعة درب عكار البيئية وفريق المستجيب الاول في اتحاد بلديات جرد القيطع وشبان من ابناء المنطقة، يحاولون بما توافر لديهم من امكانات العمل على وقف تمدد النيران بفعل الرياح الناشطة في المنطقة.

577 578 579 580 581